Home

الظّهيرة

كانون 2 12, 2019

مع تراجع الاهتمام بأزمة تأليف الحكومة التي عادت الى المربع الأول وفي ظل اخطار محدقة بلبنان قفزت الى الواجهة سلسلة رسائل تنذر بتداعيات سلبية بدءا بالوضع المتوتر على الحدود الجنوبية  عشية زيارة مساعد وزير الخارجية الاميركي ديفيد هيل لبنان بعد الغارات على دمشق ليلاً، في موازاة تصاعد الانقسام الداخلي من القمة الاقتصادية العربية والسجالات حولها علما أنّ الدوائر المختصة في الجامعة العربية حسمت انعقاد القمة  في موعدها.


Continue reading

Previous post

The Winner


Thumbnail
Current track
Title
Artist

هيدا لبنان مع بيار البايع الساعة التاسعة صباحاتابعوا
+