Home

اشرب القهوة بالأرقام

26-03-2019

بقلم طوني نصار

 

هي بلاد القهوة بامتياز لان البن الذي تزرعه وتنتجه يتميز بنكهة خاصة لا مثيل لها. يعرفها البعض لجمال شواطئها وغاباتها الكثيفة، لكن ما لا يعرف عنها انها من الدول الصامتة، كيف لا وقد أصبحت نموذجا يحتذى به في تحقيق الاستدامة، حماية البيئة وتمكين الانسان تعليميا وصحيا.

كوستاريكا دولة تعمل فعلا بصمت في أميركا اللاتينية وهي تحقق سنويا أرقاما قياسيا في مجالات عدة تخطت دولا كبيرة تملك ثروات ضخمة. وبالارقام نورد التالي:

99.5% من مناطق كوستاريكا تتمتع بتضاريس متنوعة فيها عيادات متكاملة تقدم رعاية صحية متكاملة علاجية ووقائية مجانية. وبالتالي فان معدل عمر الانسان وصل الى 80 سنة نتيجة هذه الرعاية الصحية المتطورة.

-نسبة التعليم الابتدائي فيها ارتفعت الى 97.4% من عدد السكان وهي من ضمن الأعلى في اميركا اللاتينية. كما ان معدل النساء الحاصلات على شهادات جامعية هو 87 في مقابل كل 100 رجال ما خولهن توالي مناصب مهمة. فمثلا تمثلت النساء في حكوماتها بين 12 الى 13 وزيرة.

تخصص كوستاريكا 7.3 بالمئة من دخلها الوطني للتعليم و9.9 بالمئة للصحة وهي ملتزمة بأجندة التنمية المستدامة والدولة الأولى في العالم التي توقع تعهدا على المستوى الوطني لتحقيق التنمية المستدامة في مكافحة الفقر وإنهاء انعدام المساواة وتعزيز الإنتاج وترشيد الانفاق والاستهلاك وبناء المدن المستدامة.

وقد اصرت الحكومات المتتالية في كوستاريكا على تأكيد حرصها على الاستدامة مشيرة الى ان المساحة الصغيرة التي تمتد على 51 الف كيلومتر فقط، 26% أراض مصنفة محميات شجعت الدولة على تبني مفهوم الاستدامة والتنمية الرشيدة وتفعيل دور المؤسسات إضافة الى التخلي عن النفقات العسكرية لصالح التنمية.

ولم تكتف بذلك، بل اطلقت خطة للاستثمار والتنمية قوامها: الابتكار، البنى التحتية، الأمان المجتمعي، الصحة والتعليم المستمر، استقرار الاقتصاد الكلي والحفاظ على الطبية.

ومن الأولويات في سياسة كوستاريكا مواصلة معدلات النمو الحقيقي، خفض معدلات الفقر، تقليل الانبعاثات الضارة بالبيئة، تقليص البطالة، تعزيز المساواة مع تطوير الشراكة بين القطاعين العام والخاص والوصول الى اقتصاد رقمي مستدام ومستحدث يحمي الأجيال الجديدة ومستقبلها.

أما آن لنا في لبنان أن نقفز فوق الانانيات الشخصية ونأخذ العبر من كوستاريكا لنسجل ارقاماً في بناء الانسان والمجتمعات.

 

 

 

 

Tagged as

Continue reading

Current track
Title
Artist

استجواب مع رلى حداد: السبت الساعة التاسعة صباحاتابعوا
+