Home

الصباحيّة

04-02-2020

RLL
الصباحيّة
/

النسخة التي سربت أخيرا عن البيان الوزاري ليست دقيقة كما يقال، بل رميت في التداول الإعلامي لجس نبض الأطراف حيالها، كما يقال ايضاً لان فحواها غير مطابق لما تمت دراسته والتوافق عليه للانتقال بالبيان الوزاري كاملا الى جلسة مجلس الوزراء بعد غد ومن ثم الى جلسة الثقة النيابية الثلاثاء في الحادي عشر من الحالي او الأربعاء على ابعد تقدير.

والواضح ان الجميع في حال تريث ولم يتخذ أي موقف نهائي من البيان رغم الإشارات المتزايدة عن إشكاليات كثيرة تعتريه لكونه قد يكون نسخة مجملة عن البيانات السابقة.


Current track
Title
Artist

هاشتاغ ستارز مع بيار البايع الساعة الخامسة والربعتابعوا
+