Home

لِمَن أصبَحَت الكاراجات؟

29-04-2021

RLL
لِمَن أصبَحَت الكاراجات؟
/

وسط كل الغلاء، يشهد قطاع تصليح السيارات والمركبات نزيفاً حاداً بظلِ عدم استقرار سعر صرف الدولار.

لبنانُ الحرّ جالت على عددٍ من الكاراجات لتَنقُل صرختَهُم

بكل بساطة هم المواطن ان “تزمط” سيارته في المعاينة ليس أكثر.

للتَّقرير للزَّميل ريشار حَرفوش، عبر الرّابِط الآتي:


Current track
Title
Artist

شغل راسك مع رين نصار: مسابقات واتصالات. الساعة الثالثةتابعوا
+