Home

عبدو عماد: نحن اجيال بتكمل اجيال

04-10-2023

اكد رئيس مصلحة  الطلاب في القوات اللبنانية عبدو عماد ان القوات اللبنانية بكامل جهوزيتها لخوض الانتخابات الطلابية في الجامعات اللبنانية قائلا ” نحن اجيال بتكمل اجيال والمعركة هذه السنة صعبة لاننا الاوائل فنحن تاريخيا الرقم الاول في الجامعات اللبنانية وهذا الحمل من مسؤوليتنا، فتبلغ نسبة حضورنا %94  في بعض الجامعات كجامعة الndu”.

وفي سؤاله عن اسباب صعوبة الانتخابات لهذه السنة اشار عماد الى ان “الاخصام يعلمون ان القوات لا تهزم لهذا يقومون بالتعاون لمواجهتنا كأن يقوم فريق بسحب مرشحه لصالح مرشح فريق آخر لمحاولة هزيمتنا، وهذا يريحنا لانه اعتراف بقوتنا” واضاف: “عنوان الانتخابات الطلابية لدى اخصامنا لهذه السنة هو كسر القوات اما عنواننا فهو “لبنان النا” “.

اما عن ضعف التغطية الاعلامية لهم في السنوات الاخيرة فرجح ان يكون السبب انشغال الاعلام بالاحداث التي حصلت في الفترة الماضية ومواكبته لها ونوّه ان “هنالك اعلام لا يريد تبيان ما الذي نقوم به من انجازات لعدم اظهار اهميتنا وتمثيلنا الكبير في الجامعات وقدرتنا الفعالة فيها”.

وفي قراءته للارقام المتوقعة لهذا العام رجح ان تصل النسبة الى 75% في LAU جبيل، اما في LAU بيروت فتوقع ان تصل النسبة الى 40% كما السنة الماضية، مشيرا الى انها نسبة تخول حزب القوات  للفوز برئاسة الهيئات، واضاف: “نحن لدينا داعمين حتى من خارج المنتسبين للحزب، ممن هم مؤمنون بدورنا وقدرتنا، ونحن موجودون لاجلهم”. وبالنسبة للجامعات الاخرى قال:” اننا نعتبر الNdu قلعة للقوات اللبنانية وللنظيفين، اما اليسوعية فتعتبر خط تماس بسبب تعدد المجموعات فيها حيث يتجه الجميع الى الاتحاد في وجه القوات فينسحب مرشحون لصالح غيرهم بغية الفوز على مرشح القوات. وبيّن انه “كان هناك تعليق للعمل الحزبي في الAUB ونحن احترمنا هذا القرار، ولكن نحن لم نتركها وهذه السنة سنكون في الجامعة و سننجح بها كما في غيرها.

وبسؤاله عن ابرز هواجس الشباب اليوم فاجاب: “مستقبلهم ونحن شعارنا “لبنان لنا” ولا نعني انه لحزب القوات بل للشباب اللبنانيين الذين يؤمنون بان لبنان لهم وهم مستقبله، وهذا ما تؤمن به القوات”.

وعن موضوع تعاملهم مع الادارات فقال: ”نحيي كُلّ ادارات الجامعات التي حافظت على جامعات لبنان الذي يمثل جامعة الشرق الاوسط  كما انهم يساعدون دائما وبدورنا نساعدهم فنحن نعمل 365 يوم في السنة غير الآخرين الذين يعملون خلال شهر الانتخابات فقط”. ومثالا عن عملهم في الجامعات فاشار الى أننا قمنا بمفاوضات مع الجامعات في ما يخص الاقساط وارتفاعها، فما من طالب منع من الدخول الى الامتحانات بسبب القسط وانا اؤكد ذلك، وكما في الجماعة اللبنانية خلال الازمة، ففي الكليات حيث كانت القوات موجودة بقي التعليم افضل بكثير من الكليات الاخرى”.

وختم قائلا: ” تحية لكل شبابنا ونحن ننتظركم في كل الجامعات اللبنانية وبقلن نحنا ولا نهار الا كنا حدكن وانتو عم تنتخبونا لانو بتعرفونا”.


Continue reading

Current track
Title
Artist

برامج ومنوعات ليلية، العرض الأخير للأخبار، القداس الالهي، طل الصبح، الصباحية الاولى والثانيةتابعوا