Home

أيوب: نحنا ما رح نتعب

11-03-2024

سألت عضو تكتل الجمهورية القوية النائبة غادة أيوب عن أيّ انتظام لمالية الدولة في ظل هكذا نهج وعقلية وفي ظلّ حكومة مستسلمة حتى النهاية لفريق الممانعة، مشيرة إلى أن هذا النهج لن يتغيّر إلا بانتاج سلطة جديدة وإنتخاب رئيس للجمهورية.

وأشارت عبر لبنان الحر إلى أن الدمار في الجنوب مخيف والإقتصاد مدمّر وبالتالي البيئة الحاضنة سقطت، وعليهم تحمّل مسؤولية أن يأخذ فريق واحد كل البلد رهينة.

وشددت أيوب على أن القوات اللبنانية مؤمنة بوجود الدولة فيما الفريق الآخر يريد هدم الدولة وإستباحة الحدود بهدف تطبيق المشروع الإيراني في المنطقة وتوسعه، مؤكدة أن المعارضة لا تَزَال موحدة ولديها الخط الاستراتيجي ولذلك فإن مرحلة المواجهة مستمرة “ونحنا ما رح نتعب” لاسيما أن الفريق الآخر يراهن على الوقت ونحن أعطينا فرصة للشركاء في الوطن إلا أنهم يسعون إلى ضرب الدولة. أضافت: اليوم تغيّرت الأوراق من بعد حرب غزة وحزب الله يأتمر مباشرة بالأجندة الخارجية التي تقوم بتمويله فيما خيار الحرب سيدفع ثمنه جميع اللبنانيين.

وإذ أوضحت أنه في الدستور اللبناني لا وجود لكلمة حوار قبل إنتخاب رئيس للجمهورية ولا حتى كلمة مشاورات، لفتت إلى أن الحوار يكون على الاستراتيجية الدفاعية وأمور أساسية أخرى وبوجود رئيس للبلاد وليس العكس.

ورداً على سؤال، قالت أيوب إن المطلوب اليوم استقلالية القضاء وتفعيل المحاسبة وضبط الاقتصاد النقدي “ونحنا ما رح نمشي” بعملية شطب الودائع. أضافت: هم من جعلوا من هذه الموازنة موازنة الأمر الواقع ونحن كنا تحت اختيارٍ بين السيّء والأسوأ فاخترنا السيّء، وحاولنا إزالة كل فرسان الموازنة كما حاولنا القيام بمعايير وتوسيع التنزيلات لتخفيف الضريبة عن المواطن.

ورأت أنه على الشعب اللبناني أن ينتفض على بعض النواب فهناك أناس انتخبوا نواباً كانوا وزراء سابقاً وكانت لديهم صفقات ويعيشون اليوم من دون كهرباء ويدفعون فواتير عدة لتأمين الطاقة إلى منازلهم، وقالت: طالما لدينا دولة ودويلة، جيش وجيوش، مفاوضون عدة فلن نخرج من أزماتنا.


Current track
Title
Artist

keep In Touch مع سيمونا حدشيتي الاثنين الساعة الخامسة والربعتابعوا