Home

الصباحيّة

05-03-2020

RLL
الصباحيّة
/

من يستمع الى النشرة الرسمية للبورصة يظن ان لبنان بألف خير وسوق التداول بالعملات الصعبة وتحديداً الدولار لا تشوبه شائبة ولا يقف المواطن مذلولا امام المصارف للحصول على قوته اليومي المالي لدرجة انه اعتاد او اجبر على الاعتياد على ما يعرف بال system الجديد المتبع مئة او مئتي دولار والا فذنبك على جنبك.

الدولار يدق أبواب ال 3000 ليرة والدولة عاجزة عن لجمه ولبنان يتجه السبت الى اعلان عدم تسديد قيمة سندات استحقاق 9 آذار البالغ ملياراً و200 مليون دولار وإطلاق مفاوضات مع حملة السندات المحليين والخارجيين لإعادة برمجة الاستحقاقات بعد اسقاط خيار عدم الدفع نهائيا رغم ان للخيارين إيجابيات وسلبيات على حد سواء. لكن البداية من الهم الأكبر، كورونا.


Current track
Title
Artist

بشر مش حجر مع جنى غازي: الثالثة بعد الظهرتابعوا
+