Home

التَحَوّر يقضي على مناعة القطيع … والإصابة بين الجرعتين مُميتة؟

22-02-2021

RLL
التَحَوّر يقضي على مناعة القطيع ... والإصابة بين الجرعتين مُميتة؟
/

مناعة القطيع لا تمنع انتشار أي متحور جديد؟ لا ينصح بأي تغيير في جدولة جرعات اللقاح؟ وهل من افادة من جرعة واحدة للقاح؟ وكيف نصل الى مناعة القطيع في ظل التحور؟

أسئلة أجاب عنها اخصائي الوبائيات واستاذ طب المجتمع في الجامعة الأميركية البروفسور سليم أديب، الذي قال لـ”لبنان الحرّ”: “تحورات الفيروس تؤثر علينا ودخول أنواع جديدة من الفيروسات الى لبنان ضئيلة جداً”.

وشدد على أن “الفيروس المنتشر في لبنان اليوم هو الأوّل غير المتحوّر، والتي بدأت مناعتنا تقترب الى نقطة مهمة معه”.

ورداً على سؤال، قال أديب: “في حال أخذنا جرعة واحدة من اللقاح هناك فرضية كبيرة ألا تكون المناعة الفردية للشخص اكتملت”.

ولفت إلى أنه “في حال انتقلت العدوى لشخص بين الجرعة الأولى والثانية للقاح تكون عوارض المرض خفيفة نسبياً شرط الا يتعرض لأي مسن كون المسنين مناعتهم ضعيفة جداً”.

وفي انتظار الدراسات العلمية الجديدة وما إذا كان تحوّر الفيروس يحول دون الوصول الى مناعة القطيع، يبقى اللقاح الباب الأوّل لوقف اجتياح كورونا للعالم.

للإستماع إلى تقرير الزَّميل ريشار حَرفوش، عبر الرّابِط الاتي:


Current track
Title
Artist

سمعنا صوتك مع طوني نصار: من الاثنين الى الجمعة الثامنة والربع صباحاتابعوا
+